محامين كفر الشيخ

منتدي قانوني يهتم بنقابة محامين كفر الشيخ
 
الرئيسيةالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 مرافعة في جناية تجار مخدرات

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin
Admin
avatar

المساهمات : 106
تاريخ التسجيل : 15/03/2012
العمر : 37

مُساهمةموضوع: مرافعة في جناية تجار مخدرات   الثلاثاء مارس 20, 2012 8:47 pm

الواقعة كما جاء باقوال السيد محررالمحضر انه اثنا ء مروره بمنطقة المقابر شاهد امراتان تقفان يبدو عليهما الشك و اليبة و ما ان توجه نحوهما قامت احداهما بالعدو فجرى خلفها و ما ان اسمكها حتى سقطت منها لفافة فقام بالتقاط اللفافة و فضها فوجد بها .........ثم عادوامسك بالسيدة الاخرى و ما ان امسكها حتى سقطت منها لفافة اخرى بها المخدر فاصطحبهما الى القسم.
سيدى الرئيس حضرات المستشارين الاجلاء

أراد محرر المحضر ان يضفى الشرعية الاجرائية على واقعة ضبطه للمتهمتين فكان مدخله هو الاستيقاف .
و الاستيقاف كما تعمناه من عدالتكم هو ايقاف شص لسؤاله عن وجهته وحرفته و هويته.
و هو حق لمأمور الضبط القضائى .
و لكن للاستيقاف شروط ينبغى توافرها قبل اتخاذ هذا الاجراء و تلك الشروط هى ان يضع الشخص نفسه طواعية منه و اختيارا ً موضع الشك و الريبة مما يستلزم تدخل مأمور الضبط القضائى للتحرى عن امره
فإذا ما تأملنا مسرح الاحداث حسب رواية السيد محرر المحضر :
المكان :- منطقة مقابر النصر
الزمان :- 27/7/2006 الثانى من شهر رجب الكريم الموافق الخميس
التوقيت :- الرابعة عصرا ً
اى انه فى يوم الضبط يمتلئ ذلك المكان بالرواد بالاضافة الى المقيمن إقامة كاملة و متخذين من المقابر مأوى لهم كمثل المتهمتين الاولى والثانية .
فيثور التسأول حول ما كان ملفتا لنظر السيد محرر المحضر فى هاتين السيداتين اى لماذا يتجه نظر محرر المحضر الى تلك السيداتين بالتحديد دون سائر المتواجدين بمسرح الاحداث؟؟؟
و ما هى مظاهر الشك والريبة التى كانت تبدو على المتهمتين التى تبرر للسيد محرر المحضر التوجه ناحيتهم و استيقافهم ؟؟؟؟
* و لم يذكر لنا محرر المحضر ماهى مظاهر الشك والريبة .

و كما تعلمنا من سيادتكم ان القوانين الجنائية لا تعرف الاشتباه لغير ذوى الشبهة و المتشردين .
و الضابط هنا ينفى وجود ثمة معرفة من قبل بينه و بين المتهمتين
* اذا ً بطل الاستيقاف بطل كل اجراء يترتب عليه .


* و اختلط هذا الاستيقاف الباطل بعدم معقولية رهيب و ذلك من عدة اوجه</u>:
اولا ً:- ان تقوم المتهمة بالجرى لمجرد رؤيتها لمحرر المحضر دون ان يتخذ حيالها اى اجراء و الثابت من الاوراق ان كلا ً منهما يجهل شخصية الاخر خاصة و ان السيد محرر المحضر ضابط مباحث و ليس ضابط نظامى اى انه يرتدى الزى الملكى .
ثانيا ً :- ويتجلى عدم المعقولية و يكون على اوجه عندما يذكر لنا محرر المحضر انه قام بالجرى وراء المتهمة الاولى تاركا ً المتهمة الثانية ثم يتمكن من الامساك بها و يلتقط الكيس و يقوم بفضه (بيد واحدة) – لانه بالطبع ممسكا ً بالمتهمة فى يده الاخرى خوفا ً من هربها مرة اخرى – و يعد 35 لفافة و يقوم بفض احدى تلك اللفافات فيتبين وجود نبات البانجو ( بيد واحدة ) ثم يقوم بمواجة المتهمة فتدلى له باسمها وعنوانها و انها تقوم بالتخزين لحساب المتهم الثالث والرابع نظير 10 جنيه فى اليوم .
ثم يأخذها ويعود للمتهمة الثانية فيجدها منتظراه لم تهرب بالرغم من عدم اشتراك احد معه من القوة المصاحبة له (حسب اقواله فى التحقيق)
فى القبض على المتهمتين و لم تقم بالتخلص من المخدر مع استطاعتها لذلك( فلديها الوقت الطويل الذى استغرقه محرر المحضر فى مطاردة المتهمة و القبض عليها و عدم مراقبة احد لها ) وعندما يقوم السيد محرر المحضر بمناقشتها هنا و هنا فقط تسقط من بين طيات ملابسها لفافة كبيرة !!!!
فيقوم السيد محرر المحضر (و هو مازال ممسكا ً بالمتهمة الاولى خوفا ً من هربها مرة اخرى ) بيدً واحدة من التقاط تلك اللفافة الكبيرة و يفضها و يجد ان ما بداخله هو نبات البانجو المخدر
قام محرر المحضر بكل ذلك بمفرده والمتهمة الثانية لم تحاول الهرب اثناء انشغاله بالتقاط اللفافة و فضها كل ذلك بيد واحدة ( فهو مازال وحده و ممسكا ً بالمتهمة الاولى التى حاولت الفرار منه )

ملــحـــوظـــــة
اللفافة كما ما هو مذكور فى اقوال السيد محرر المحضرعبارة عن شنطة بلاستيكية ملفوفة بسولتيب بيج اللون
انفراد محرر المحضر بالشهادة:-
ماجاء على لسان السيد محرر المحضر بتحقيق النيابة العامة:-
1- عند سؤاله ص 23
س :- هل قمت بتدوين الواقعة بدفتر احوال القسم ؟
جـ :- لا
س :- لما ؟
جـ :- لكثرة المأموريات
2- عند سؤاله ص 24
س :- من كان برفقتك ان ذلك ؟
جـ :- عدد من رجال الشرطة السريين .
س :- ما هى اسمائهم ؟
جـ :- مش متذكر لكثرة المأموريات
س :- هل شاهد احد منهم و لقعة ضبطك للمتهمين ؟
جـ :- لا .
س :- لما ؟
جـ :- لان هما كانو مأمنين شخصنا من الداخل والخارج .
3- عند سؤاله ص 25
س :- ما هى حالة المكان من حيث الاشخاص ؟
جـ :- كان فى ناس قليلة .
س :- هل شاهد احد منهم واقعة الضبط ؟
جـ :- لا



مما سبق و حسب ما جاء على لسان محرر المحضر يتضح لنا و بجلاء انه تعمد اخفاء و نفى مشاهدة او اشتراك احد معه من المارة او من القوة المرافقة له بالرغم من عدم ملائمة ذلك للعقل وعدم اتصاقه مع المنطق خاصة ً و ان الواقعة كما ذكرها محررها من المنطقى و الطبيعى جدا ً – بل من اللازم و المفروض ان تجذب انتباه كل من كان موجودا ًفى ذلك المكان فالواقعة بالنسبة لاى شخص من المارة هى عبارة عن رجل عادى يطارد امرأة دون ذنب اقترفته من جانبها و يقوم بعد ذلك بالقبض عليها و السير بها فى الطريق العام امام جميع المارة
و هنا سؤال يطرح نفسه هل من المنطقى ان يحدث كل ذلك دون ان يلحظ احد من المارة .
( اليس كل ذلك ملفت لانتباه اى شخص يمر بتلك المنطقة )!!!!
خاصة ان المسافة التى كانت تفصل بين المتهمة و الضابط – كما جاء بتحقيقات النيابة العامة ص 25 – هى اربعة امتار( 4 متر ) اى ان المطاردة بين الضابط والمتهمة اخذت مسافة ووقت ملحوظان و مرت باكثر من جماعة من المارة فكيف يحدث كل ذلك دون مشاهدة المارة له ؟؟!!
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://lawyers-kafrelsheik.ba7r.org
 
مرافعة في جناية تجار مخدرات
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
محامين كفر الشيخ :: المنتدي العام :: منتدى القانون العام :: منتدي القانون الجنائي-
انتقل الى: